الفن

الدكتورة يومي متحمسة لمتابعة طلبتها لجراحة التجميل

غضبت الفاشية اللبنانية المقيمة في الإمارات ، يمنى خوري ، المعروفة بـ “الدكتورة يومي” ، من أحد متابعيها بعد تعليق أرسلته إليها ، أوحى بأنها “تجعل أنفها” بلاستيكيًا.
وأرسلت المتابعة للدكتورة يومي قائلة إن “أنفها كبير جدًا ويحتاج إلى جراحة تجميل”.

ونشرت الفاشيستا اللبنانية تعليقًا متابعة على حسابها على تويتر ، وعلقت فيه بأنه “ليس لها حق التدخل في شؤون الآخرين ، وعليها أن تهتم بشؤونها ، خاصة أنها لا تتدخل في شؤون أحد”.
واستنكرت تعليق المتابعة ، مشيرة إلى أن “المشاهير دائما ما يتعرضون للإيذاء ، فإذا أجروا عمليات تجميل يتعرضون للهجوم والانتقاد ، وإذا لم يفعلوا ذلك يتعرضون للانتقاد أيضا ، مؤكدة أنها لم تجر أبدا أي جراحة تجميلية”. “
وقالت في مقطع فيديو نشرته على حسابها: “أنفي أم لا أنفك؟ أنفي أم أنفي؟ أنفي أم أنف أمك؟ أنفي أم أنف أبيك؟ أنفي الحق؟ (..) لا تتدخلون في خلق الله فهل تتدخلون معي؟ (..) تتدخل في مظهرك فلماذا تتدخل في مظهري؟ صح كلامك؟ ليس لديك حق! “
وتابعت: “لقد أجرينا عمليات تجميل ، تقولون كل شيء جميل ، لم نجري عمليات تجميل ، تقولون جراحة تجميل ، لا أفعل شيئًا ، ويقولون جمال ، (..) ، ما لك. خلق الله ، أنت مع خليقتك ، أنت ، وجهك ، أنت ووجهك ، أنفك على ما يرام ، ما هو لك بأنف شخص آخر. تعلم كل واحد من الأشياء الخاصة به. “

المصدر: أخبار إيرام

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى